آليات حماية المستهلك الإلكترونى فى عصر الإقتصاد الرقمى

0
(0)

إن ظهور التجارة الإلكترونية وتطورها تطوراً سريعاً أدى إلى اقبال المستهلك اقبالاً واسعاً على التسوق الإلكترونى، والذى أصبح شائعاً فى مختلف المجتمعات يلجأ اليه المستهلك بهدف تلبية حاجاته ورغباته نظراً للمزايا التى يحققها هذا النوع من التسوق مثل انخفاض التكلفة من خلال توفير تكاليف ونفقات الاتصال التقليدية، وسرعة حصول المستهلك على ما يريد من خلال الإنترنت ، وهذا النوع من التسوق لا يشمل فقك المنتجات المادية بل يتعداه الى تقديم مختلف الخدمات التى تتم الكترونياً مثل شركات التأمين والسياحة وغيرها.

ان التعاقد الالكترونى يُقصد به العقد الذى يتم ابرامه عبر الانترنت، ويُعد المستهلك طرف قد يتعرض للمخاطر طونه طرف وكون هذا التعاقد يتم فى فضاء الكترونى ما يجعل المستهاك غير قادر على التأكد من سلامة المنتجات وجودة الخدمات وجهله بهوية البائع ومن هنا تظهر بعض التحديات والمخاطر التى يمكن أن يتعرض لها المستهلك خلال تسوقه عبر الانترنت، ومن أهم هذه المخاطر جرائم الغش والاحتيال والتضليل وسرقة بياناته الخاصة .

تركز هذه المقالة على آليات حماية المستهلك الإلكترونى من المخاطر التى قد يتعرض لها فى عصر الإقتصاد الرقمى.

المستهلك الإلكترونى

هو المستهلك الذى يقوم باستخدام جهاز الكترونى مرتبط بشبكة الإنترنت يساعده على البحث عن المنتجات والخدمات التى يريدها ومن ثم يقوم على طلبها وتعبيره بالقبول لها ومن ثم السير فى اجراءات التعاقد بالطرق الإلكترونية وثم الحصول على المنتج أو الخدمة اما بشكل الكترونى أو عن طريق الاستلام اليدوى.

مفهوم التعاقد الإلكترونى

هو ذلك العقد الذى يتم ابرامه عبر شبكة الانترنت، فهو عقد عادى الا انه يكتسب الطابع الإلكترونى من الطريقة التى ينعقد بها أو الوسيلة التى يتم إبرامه من خلالها حيث ينشأ العقد من تلاقى القبول بالايجاب بفضل التواصل بين الأطراف بوسيلة مسموعة مرئية عبر الانترنت.

مبررات احتياج المستهلك الإلكترونى للحماية فى التعاقد الإلكترونى

  • حاجة المستهلك إلى الخدمات الإلكترونية
  • التطور الحديث فى شبكة الإنترنت
  • افتقار المستهلك إلى الوعى المعلوماتى

الأخطار الممكنة الحدوث للمستهلك الإلكترونى

توجد العديد من الأخطار التى يمكن أن يتعرض لها المستهلك الإلكترونى ومنها:

  • الغش التجارى الإلكترونى

من الأشكال الخاصة للغش التجارى الإلكترونى ما يلى:

  • الغش فى عمليات التجارة التى تتم بالاتصال المباشر على الخط
  • الغش فى المزادات الإلكترونية
  • الغش فى نقل الأموال الكترونياً
  • الغش المرتبط بوسائل التعريف
  • الإحتيال والتضليل

ومنها:

  • انتحال اسم أحد مواقع التسويق المشهورة
  • الإعلانات الكاذبة
  • العيوب المخفية
  • الإحتيال الهرمى
  • التزوير الإلكترونى

منها:

  • تزوير التوقيع الإلكترونى
  • المخاطر المالية
  • المخاطر المعلوماتية

وسائل حماية المستهلك الإلكترونى

توجد عدة وسائل لحماية المستهلك الإلكترونى من المخاطر ومنها:

  • آلية نشر الوعى التثقيفى والإرشادى
  • تأمين عقد الإستهلاك الإلكترونى

يحدث بعدة طرق منها:

  • برامج ضد الاختراق
  • الكتابة الإلكترونية
  • التوقيع الإلكترونى
  • التشفير

الخاتمة

بالرغم من التطورات التى تحققت من التقدم التكنولوجى وانتشار التجارة الإلكترونية وما وفرته من مميزات عديدة الا انه توجد العديد من المخاطر التى قد يتعرض لها المستهلك الإلكترونى فى تسوقه عبر الإنترنت من غش واحتيال وسرقة بيانات خاصة ومن هنا كلن لابد من وجود آليات تعمل على حماية المستهلك الإلكترونى ومنها نشر الوعى والثقافة عن التسوق الإلكترونى، وبعض الطرق الفنية التى يمكن أن تساعد المستهلك على توفير نوع من الحماية .

المراجع

COBIT (2) أمن المعلومات (13) الأمن السيبراني (11) الإقتصاد (5) الاختراق (2) الادارة الالكترونية (11) الاقتصاد الرقمي (4) الامن السيبراني (4) الانترنت (6) البلوك تشين (4) البيانات (4) البيانات الضخمة (8) التجارة الإلكترونية (11) التحول الرقمي (4) التسويق الرقمي (5) التعليم (2) التعليم التفاعلي (2) التعليم عن بعد (4) التقنيات الحديثة (16) التنقيب في البيانات (2) التنمر (3) الجرائم الالكترونية (2) الحكومة الالكترونية (4) الحكومة الذكية (4) الحوسبة السحابية (6) الحوكمة (2) الخدمات الذكية (2) الذكاء (2) الذكاء الإصطناعي (3) الرقمي (2) الروبوت (2) الصناعة (2) الطب (3) العملات الالكترونية (8) المدن الذكية (4) المنازل الذكية (2) النقود الإلكترونية (3) النوافذ الذكية (2) الواقع الافتراضي (2) انترنت الاشياء (3) انظمة مفتوحة المصدر (2) تحليل البيانات (5) تقنيات التعليم (4) حوكمة تقنية المعلومات (3) نظم المعلومات الجغرافية (2)

Print Friendly, PDF & Email

قيمنا

0 / 5. 0

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    wpChatIcon
    انتقل إلى أعلى