الإدارة السحابية ودورها فى تطوير المؤسسات الذكية

0
(0)

لقد ساهم التطور التكنولوجى والثورة المعلوماتية فى زيادة سعي المؤسسات في البحث عن  التقنيات والتكنولوجيا الحديثة والسعى دائما لمواكبة التطور حتى تتمكن من المنافسة وتتمكن من تحقيق أهدافها، لتحقق أن تكون مؤسسات ذكية، ومن التقنيات الحديثة التى اتجهت المؤسسات فى استخدامها ما يُسمى بالادارة السحابية Cloud Management، وهى عبارة عن تقنيات مصممة لتشغيل ومراقبة التطبيقات والخدمات الموجودة في سُحب المؤسسات، لضمان إدارة الموارد المستندة على الحوسبة السحابية، وزيادة كفاءة التفاعل مع المستخدمين والخدمات الإلكترونية، وتلعب الإدارة السحابية دور هام فى تحويل المؤسسات من النظام الروتينى التى جعل منها مؤسسات تقليدية الى مؤسسات ذكية، حيث دعمت تطوير الخدمات الذاتية فى المؤسسات، وأتمتة عمليات المؤسسات والتحليل المستمر لعمليات الحوسبة السحابية، وخبرات المستخدمين، أي أن الإدارة السحابية وسيلة تنتقل من خلالها المؤسسات نحو الذكاء الإداري والخدمي.

تهدف المقالة الحالية تسليط الضوء على الإدارة السحابية والدور الذى تقوم به من خلال استراتيجيتها وأدواتها لتطوير المؤسسات وتحويلها الى مؤسسات ذكية، تعمل على توليد المعارف ونقلها، والتعلم المستمر، والإبداع في حل المشكلات والخدمات، والتطوير من الخدمات الذاتية.

مفهوم الإدارة السحابية Cloud Management

تشير الإدارة السحابية إلى البرامج والتقنيات المصممة لتشغيل ومراقبة التطبيقات والبيانات والخدمات الموجودة في السحابة، حيث  تساعد أدوات إدارة السحابة في ضمان أن الموارد المستندة إلى الحوسبة السحابية تعمل على النحو الأفضل، والتفاعل بشكل صحيح مع المستخدمين والخدمات الأخرى، وتُعد الإدارة السحابية مجموعة من الآليات والتقنيات والدوات المستخدمة لإثبات جدارة الثقة بالخدمات السحابية ، وتأسيس نظام لبناء ثقة بين المستخدم ومُقدم الخدمة السحابية، من خلال تمكين المستخدم من التميز بين مُقدمين الخدمة السحابية الأكثر موثوقية وجودة، وبالتالي تحقيق المنفعة للطرفين المستخدم ومزود الخدمة الفعالة عبر الحوسبة السحابية.

استراتيجيات الإدارة السحابية Cloud Management Strategies

تساعد إستراتيجيات الإدارة السحابية المؤسسات على تحقيق عدة أهداف تمكنها من إدارة نفسها بذكاء ومنها:

  • أتمتة العمليات Automation of Processes

تتيح الإدارة السحابية أتمتة سير العمل في المؤسسات.

  • أمن المعلومات ومراكز البيانات

جاءت الإدارة السحابية بأدواتها وآلياتها لزيادة أمن مراكز البيانات والسيطرة ، حيثي تم استخدام أفضل التقنيات لحماية مراكز البيانات، مثل:

  • ادارة هوية الوصول Identity and Access Management

تتيح هذه التقنية للمسؤولين في المؤسسة تفويض من يمكنهم الوصول لموارد السحابة واتخاذ الإجراءات المتعلقة بمواردها مثل: إضافة، تعديل، حذف وغيرها، أي تمكن هذه التقنية المؤسسة من التحكم الكامل بموارد السحابة وبناء رؤية واضحة لحماية أمان موارد السحابة.

  • التشفير

هي عملية تشفير للبيانات بحيث لا يمكن لشخص غير مخول له بالوصول إليها أو إرسالها واستقبالها، حيث يتم تحويل النص الأصلى إلى نص مشفر من قبل المرسل، باستخدام مفاتيح تشفير ثم فك التشفير بنفس المفتاح من قبل المتلقي وإعادته للنص الأصلى.

  • أمن الأجهزة

عبارة عن تحكم و إدارة شاملة للمخاطر التي تهدد الأجهزة المحمولة في المؤسسة ، سواء أجهزة الكمبيوتر المحمولة والأجهزة اللوحيه والهواتف الذكية، من اختراق وتسريب للبيانات حيث يتم التركيز على المعلومات التي سيتم تحزينها على الأجهزة المحمولة، وملكية الأجهزة ، وهيكلة تطبيقات الهاتف المحمول ، وكيفية اتصال هذه الأجهزة بشبكات الانترنت.

  • مراقبة الأداء

هي عملية منهجية يتم من خلالها تحليل الخطة الإستراتيجية للمؤسسة وبناء على نتائج التحليل يتم جمع البيانات ذات الصلة التي توضح كيف تقوم المؤسسة بقياس الأداء ومقارنة الأداء الحالي بالأداء المتوقع، مما يمكنها من تشكيل اقتراحات وتحديد الآليات المناسبة التي من شأنها تحسين أداء المؤسسة.

منصات الإدارة السحابية

توفر منصة الإدارة السحابية ما يلى:

  • وسيلة لعميل الخدمة السحابية لإدارة نشر وتشغيل التطبيقات ومجموعات البيانات المرتبطة بها، عبر العديد من البنى التحتية للخدمات السحابية، بما في ذلك البنية التحتية السحابية المحلية، والبنية التحتية لمزود الخدمة السحابية العامة.
  • توفر منصات الإدارة السحابية تحكم موحد لعمليات تكنولوجيا المعلومات
  • وظيفة إدارة سحابية واسعة فوق كل من أنظمة مزودي السحاب العامة ومنصات السحاب الخاصة.
  • التكامل مع أصول تكنولوجيا المعلومات الأخرى وقواعد البيانات.

الخاتمة

يتسم العصر الحالى بالتطورات التي يشهدها العالم بالتكنولوجيا وطرق الإنتاج وكيفية تقديم المنتجات والخدمات للمستخدمين، حيث أصبحت الأسواق عالمية وبالتالي ارتفعت متطلبات العملاء وزادت رغباتهم وتوقعاتهم وأصبح توجههم نحو الاستجابة السريعة لطلباتهم، وبالتالي أصبح الهدف الأساسى  للمؤسسات، العمل على توفير الخدمات الحاسوبية المتكاملة دون تقيد بموارد محلية، بهدف التيسير على المستخدم، مثل مساحات تخزين ونسخ احتياطية وجدولة المهام والدفع الإلكتروني والطباعة عن بعد، حيث يتمكن المستخدم عند اتصاله بالشبكة التحكم بهذه الموارد عن طريق واجهة برمجية سهلة الاستخدام، وهذا ما يُعرف بالحوسبة السحابية، وبالرغم مما تتميز به هذه التقنيات الحديثة الا انها تحتاج الى إدارة ومراقبة لأدائها لتعمل بالشكل الأفضل وتحقق الأهداف المطلوبة، ومن هنا جاء دور الادارة السحابية من خلال مجموعة من الآليات والتقنيات لتحسين العمليات وتوسيع المنصات، لتسهيل الاستخدام وزيادة سرعة الاستجابة للمستخدم، تخفيض التكاليف وأتمتة الطلبات وإدارة البنية التحتية التي تدعم البيئات السحابية الأصلية، وبالتالي إدارة وضبط أكثر لجميع الموارد المستندة على الحوسبة السحابية، مما يزيد من جودتها و مساعدة المؤسسة بتحقيق منفعة أكثر على صعيدها الشخصى وللمستخدمين.

المراجع

  • Kim. Tea. Young, & Lim. Jong.Bbeom. (2019). “Designing an Efficient Cloud Management Architecture forSustainable Online Lifelong Education”. Sustainability, 11, 1523; dio: 10.3390/su11061523.
  • Ayo. Isaac & Agono. Frank. (2018). “Cloud Management Optimization- Issues and Development”. Proceeding Ofthe World Congress On Engineering and Computer Science, Vol(1), San Francisco, USA.
  • Calin. Loan. Emanoil. Pargaru, Lon. Neacsu, Mariam. (2015). “The Role of Smart Organizations in Socio-Economic Environment”. Valahian Journal of Economic Studies, 6(20), Valahian University of Targovist.
Print Friendly, PDF & Email

قيمنا

0 / 5. 0

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

wpChatIcon
انتقل إلى أعلى